موقع ومدونة برنس التسويق الالكترونى لصحابها / محمد الاتربى (مسوق الكترونى محترف) تقدم مقالات تعليمية عن التسويق الالكترونى عبر الانترنت للمبتدئين والمحترفين، كما اقدم خدمات تسويق الكترونى وارشفة وإدارة المواقع للشركات والافراد والمؤسسات كما اقوم بادارة الحملات الاعلانية ووضع الخطط والاستراتيجات لكبرى الشركات حول العالم ، والهدف الرئيسى للموقع هو تقديم مساعدة للشباب المهتمون بتعلم التسويق الالكترونى وتعلم السيو وارشفة المواقع والربح من الانترنت وكيفية العمل الحر FreeLancer على الانترنت من المنزل، والتسويق الالكترونى الهدف النهائي منة هو ترويج / اشهار المنتجات او الخدمات على الانترنت بكافة الطرق سواء الإعلان على الفيس بوك, جوجل, يوتيوب, انيستقرام, لينكد ان, المنتديات, seo ,ش انشاء موقع وجلب زيارات مستهدفة لة, الإعلانات المنبثقة, التسويق بالقوائم البريدية, التسويق بالمحتوى, كلها طرق تمكن المهتمون بترويج وتسويق المنتجات لنفسهم او للغير الامر الذى يعود بالنهاية على كل مهتم بتسويق الالكترونى الربح من النت بكافة الطرق، والجدير بالذكر التسويق بالعمولة يعتبر مصدرا مهم للعمل الحر على الانترنت فمن خلال التسويق الالكترونى تستطيع الترويج للشركات الأجنبية والاروبية وربح المال الوفير من عمولاتك الشراء والبيع التي تاتى عن طريقك، فهناك حتى في الوطن العربى شركات عربية مشهورة تعمل بنظام العمولة مثل سوق دوت كوم، جوميا، ونمشى ... الخ. في هذه المدونة اقدم شروحات تعليم التسويق الالكترونى عبر الانترنت، تعليم السيو، تعليم الربح من الانترنت، تعليم كيفية إدارة وانشاء موقع الكترونى، شروحات عن استضافة المواقع.شركة تسويق الكترونى
وتوفر الإنترنت فرصا لم يسبق لها مثيل لجمع وتبادل المعلومات من المستهلكين وحولهم، ولكن الدراسات تظهر أن المستهلكين لديهم مخاوف قوية جدا حول أمن وسرية المعلومات الشخصية الخاصة بهم في السوق على الإنترنت، العديد من المستهلكين أيضا يقومون بالإبلاغ عن الحذر من الانخراط في التجارة عبر الإنترنت، ويرجع ذلك لأنها تخشى أن المعلومات الشخصية الخاصة بهم يمكن أن يساء استخدامها، هذه المخاوف الاستهلاكية تتيح لك الفرصة للبناء على ثقة المستهلك من خلال تنفيذ الممارسات الطوعية الفعالة على مستوى الصناعة لحماية خصوصية المعلومات للمستهلكين.
هناك نوعين من قنوات التسويق عبر محركات البحث، النوع المجاني SEO والذي يهدف إلى زيادة ظهور الموقع المراد تسويقه على صفحات نتائج محرك البحث SERPs ويعتمد هذا النوع من التسويق على فهم خوارزميات محرك البحث وانتاج محتويات ذات جودة عالية بشكل دائم واستجلاب روابط من مواقع أخرى والإلتزام بإرشادات محركات البحث في هذا المجال والكثير الكثير من العوامل الأخرى … بسبب تعقيدات هذا النوع من التسويق، تلجئ معظم الشركات إلى توظيف خبير أو الاستعانة بشركات متخصصة في هذا المجال.
الأنترنيت اليوم مليء بالعديد من الكتب الإلكترونية و المنافسة شديدة في هذا المجال فكل يوم يتم طرح المئات من الكتب الإلكترونية الجديدة و التي يتم بيع البعض منها بشكل كبير جدا بيحث يحقق اصحابها مبالغ طائلة من وراء كتبهم و إذا كنت من الذين يجيدون مهارة ما يمكنك الربح من الأنترنيت عبر تأليف كتاب إلكتروني حول موضوع معين و عمل حملات إعلانية له بحيث تقوم بالترويج له بشكل جيد الشيء الذي سوف يعود عليك بمدخول قد يفوق توقعاتك .
على حسب رايي الشخص، تعتبر كتابة المقالات من أفضل الطرق للحصول على المال من الانترنت. زيادة على أن كتابة المقالات لا تكلف شيئا، يمكنك أن تبدأ العملية في دقائق. على الرغم من وجود كتب و دروس مخصصة لكيفية الكتابة و جذب الزوار بما يلبي حاجيات الزوار و محركات البحث و اختيار الكلمات المفتاحية أو يعرف بالانجليزية (SEO)، بالصبر و الممارسة و التعلم ستحقق ربحا كبيرا على المدى المتوسط و الطويل خاصة اذا كنت تجيد اللغة الانجليزية.
المعروف باسم تسويق الافيليت (affiliate marketing). تعتبر هذه الطريقة الأشهر و الأكثر شيوعا لربح المال من الانترنت في الوقت الراهن. كيف تعمل؟ بسيطة، تقوم بعرض منتج عن طريق وضع وصلة شراء، يقوم المعني بشراء المنتج و ستأخذ عمولة مقابل كل عملية شراء. الفكرة بسيطة، ولكن طريقة العمل ليست كذلك. الشيئ الرائع، بعد التجربة و الممارسة، ستتعلم فنون هذه المهنة و التي تسمح لك بربح الكثير من المال.
من شأنه الأفكار والتطبيقات الجديدة بدأ نمو التجارة الإلكترونية بطيئاً لكنه سرعان ما بدأ في التسارع مع قدرة الأفراد والشركات على حماية معلوماتهم وبطاقاتهم الائتمانية من التعرض للسرقة. لكن مع هذا التطور تظل هناك مخاطرة من التجارة الإلكترونية أو عبر الشبكة خوفاً من تعرض بيانات البطاقة للسرقة لذلك قامت العديد من الشركات بتوفير البيئة الآمنة لإدخال البيانات لتشجيع الزوار على الإقبال على الشراء عبر المواقع الإلكترونية خاصة مع سهولة مقارنة الموردين والأسعار عبر الشبكة.
×