هناك نوعين من قنوات التسويق عبر محركات البحث، النوع المجاني SEO والذي يهدف إلى زيادة ظهور الموقع المراد تسويقه على صفحات نتائج محرك البحث SERPs ويعتمد هذا النوع من التسويق على فهم خوارزميات محرك البحث وانتاج محتويات ذات جودة عالية بشكل دائم واستجلاب روابط من مواقع أخرى والإلتزام بإرشادات محركات البحث في هذا المجال والكثير الكثير من العوامل الأخرى … بسبب تعقيدات هذا النوع من التسويق، تلجئ معظم الشركات إلى توظيف خبير أو الاستعانة بشركات متخصصة في هذا المجال.
أنشأ موقعًا أو مدونة كاتب. الموقع الاليكتروني لا يوضح قدرتك التقنية فقط، ولكن أيضًا يخلق مركزًا على الانترنت يسمح لعملائك بالتواصل معك. حافظ على تصميم الموقع ساطع وغير مزدحم. أدرج أمثلة من أعمالك التي توضح نزع الكتابة التي تقوم بها. اجعل من السهل العثور على العينات وقراءتها، واجعل من السهل تواصل الزوار معك.[٢٤] .توضح المدونة قدراتك التقنية وتعرض قدرتك في كتابة منشورات المدونة. يمكن أن تكون مدونتك عن مواضيع مختلفة عن تلك التي تكتبها لعملائك. في الواقع، يجب أن تكون عن مواضيع تستمتع بها. سيرى الزوار أنك لا تستطيع فقط الكتابة، ولكن أيضًا بناء مجتمع أونلاين. تكسبك المدونة الجيدة العديد من الدعوات لمزيد من العملاء.[٢٥]
ستساعدك الطرق السابقة على ربح المال إما الآن فورًا، أو خلال ساعات، أو بعضها خلال أيام أو أسابيع. الحقيقة؟ لن تصبح غنيًا بتوظيف هذه الاستراتيجيات بين ليلة وضحاها. وسواء كنت تبحث عن ربح المال بسرعة أو إن كنت لا تمانع أن يأخذ الأمر بعض الوقت لتحقيق دخل مالي يلبي طموحاتك، فكن مثابرًا، فلا يمكنك أن تفرقع أصابعك، وتتوقع أن تجد المال أمامك. لكن، ومرة أخرى، إن ركزت على الأفكار الصحيحة، سينتهي بك الأمر في المكان الذي تريده.
لكن في الحقيقة الربح من الأنترنيت هو أمر في غاية السهولة إذا ما إلتزمت بتخصيص وقت معين من يومك كل يوم للقيام بعمل ما على الأنترنيت و هناك العديد بل المئات من الطرق التي يمكنك كسب المال من الأنترنيت و الربح عن طريقها بحيت يمكنك تحقيق دخل لا بأس به لكنني هنا لن أتحدث عن جميع طرق الربح من الأنترنيت بل سوف نتحدث فقط عن أفضل 10 طرق للربح من الأنترنيت و كسب المال و التي يمكن أن تجعلك غنيا في المستقبل إذا ما واصلت العمل عليها ، نعم يمكنك أن تصبح غنيا من الأنترنيت صدق أو لا تصدق لكن الوطن العربي مليئ بالأشخاص الذين بدأو رحلتهم من تحت الصفر في عالم الربح من الأنترنيت و الآن هم يحققون آلالاف الدولارات شهريا إن لم يكن يوميا .
من شأنه الأفكار والتطبيقات الجديدة بدأ نمو التجارة الإلكترونية بطيئاً لكنه سرعان ما بدأ في التسارع مع قدرة الأفراد والشركات على حماية معلوماتهم وبطاقاتهم الائتمانية من التعرض للسرقة. لكن مع هذا التطور تظل هناك مخاطرة من التجارة الإلكترونية أو عبر الشبكة خوفاً من تعرض بيانات البطاقة للسرقة لذلك قامت العديد من الشركات بتوفير البيئة الآمنة لإدخال البيانات لتشجيع الزوار على الإقبال على الشراء عبر المواقع الإلكترونية خاصة مع سهولة مقارنة الموردين والأسعار عبر الشبكة.
×