التانيه : شركات الوساطة وهي مواقع موثوقة تحول أموالك من البنك الإلكتروني إلى حسابك الشخصي في البريد أو في البنك مثل شركة ديزاد موني dzmoney في الجزائر و شركة دهب أو فودافون كاش في مصر.أي بإختصار تشتري منك هذه الشركات الدولارات التي تحصلت عليها من الشركات المعلنة و تعطيك ما يقابلها من عملتك المحلية مثلا لديك 100دولار في البنك الإلكتروني . تقوم الشركة بأخذ المئة دولار و تعطيك 9000دينار أي 90 دينار مقابل 1 دولار
ضع في اعتبارك خبرتك. إذا أخذت بعض الوقت للتفكير في خبرتك، ستدرك أنك تمتلك الكثير من المعرفة لتكتب بشأنها أكثر مما تعتقد. ابدأ بإدراج قائمة بالصفات التي تُميزك، مثل مهنتك، أو هواية خاصة، أو ميزة شخصية. ثم اذكر بعد ذلك ثلاثة أشياء تُلهمك مثل الدين، أو التعليم، أو العمل الخيري. وأخيرًا، اذكر ثلاثة من أحلامك؛ مثل الزواج، أو السفر، أو قضاء المزيد من الوقت مع أطفالك. هذه الثلاث قوائم ستمنحك العديد من الأفكار لمواضيع تستطيع الكتابة عنها.[١٤]
مُعلم الطلاب. يُفضل الكثير من العائلات مرونة استخدام مُعلم عبر الانترنت. بناءً على خلفيتك، يمكنك ببساطة مساعدة طفل في واجبه المنزلي أو تقديم الدعم لطلاب الكليات. تحتاج إلى اقتناء كمبيوتر خاص بك وسرعة انترنت عالية. تختلف الخبرة المطلوبة من قبل الشركات. تتطلب بعضها "خبرة قوية"، بينما تتطلب شركات أخرى خلفية تعليمية محددة. ومع ذلك، تتطلب معظم الشركات شهادة جامعية.
هل تريد ربح المال من الأنترنت بغض النظر عن ما هي وظيفتك ؟ و كم تبلغ من العمر ؟ و ما هي دراستك ؟ إذا فهذا الموضوع اليوم على مدونة محترفو الشرح قد تمت كتابته لك خصيصا كي تتعرف من خلاله على أفضل 10 طرق ربح المال من الأنترنت و تبدا في تحقيق دخل جيد من الأنترنيت لكن أولا يجب أن تنسى كل الحديث عن الفشل و الإخفاق و أنك قد لا تنجح ، لأنك إن عملت بجهد و والتزمتك بطريقة واحدة من أفضل طرق ربح المال من الأنترنت التي سوف أقدم لك اليوم سوف تحقق ربحا من الأنترنيت قد يفوق توقعاتك لكن طبعا ليس بين يوم و ليلة بل بالمثابرة على العمل و الصبر و التفكير بشكل مختلف و بذل ما يكفي من الجهد يوميا من أجل الوصول إلى هدفك الذي هو الربح من الأنترنيت و تحقيق دخل جيد .
من شأنه الأفكار والتطبيقات الجديدة بدأ نمو التجارة الإلكترونية بطيئاً لكنه سرعان ما بدأ في التسارع مع قدرة الأفراد والشركات على حماية معلوماتهم وبطاقاتهم الائتمانية من التعرض للسرقة. لكن مع هذا التطور تظل هناك مخاطرة من التجارة الإلكترونية أو عبر الشبكة خوفاً من تعرض بيانات البطاقة للسرقة لذلك قامت العديد من الشركات بتوفير البيئة الآمنة لإدخال البيانات لتشجيع الزوار على الإقبال على الشراء عبر المواقع الإلكترونية خاصة مع سهولة مقارنة الموردين والأسعار عبر الشبكة.
×